جميع المباريات

إعلان

بعد 24 ساعة على إيقافه.. براءة رئيس الاتحاد التونسي من شبهات الفساد

وديع الجريء

وديع الجريء

دفع أعضاء مكتب اتحاد كرة القدم في تونس، اليوم الخميس، ببراءة رئيسه وديع الجريء من تهمة الفساد الموجهة إليه، بعد يوم من إيقافه وتحويله للتحقيق من قبل السلطات القضائية.

وأوقف الجريء مساء أمس الأربعاء لشبهة فساد تتعلق بتوقيع عقد مع مدير رياضي سابق على غير الصيغ القانونية، في قضية قامت بتحريكها وزارة الشباب والرياضة ضده.

ورد أعضاء مكتب الاتحاد في بيان صدر اليوم الخميس أن العقد موضوع الشكوى "قد أبرم طبق نفس الصيغ والإجراءات والتراتيب عند إمضاء عقود المديرين الفنيين السابقين على امتداد ما يزيد عن 20 سنة".

وأوضح المكتب أن العقد "تمت المصادقة عليه من قبل وزارة الشباب والرياضة منذ ديسمبر 2020".

ويرأس الجريء، 51 عاما، اتحاد الكرة في تونس منذ عام 2012، وسمح له تعديل قانوني من الاستمرار في ولاية ثالثة تنتهي في 2024.

ونجح في ولاياته المتتالية في إنعاش خزينة الاتحاد، ولكن "منظمة أنا يقظ" الناشطة في مجال مكافحة الفساد أثارت ضده عدة قضايا ولم يوجه له القضاء أي إدانة.

وتتسم علاقة رئيس الاتحاد بالسلطة بالتوتر بسبب اتهامات بالفساد وسوء الإدارة، ما هدد بشكل مباشر مشاركة تونس في كأس العالم بقطر العام الماضي.

وسبق أن حذر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) من تدخل السلطة في إدارة اتحاد الكرة التونسي.

اقرأ أيضًا:

تعثر بنسبة 78%.. سجل مقلق للأهلي في مباريات العصر آخر 10 أعوام

بمشاركة شريف.. الخليج يعرقل التعاون لصالح الهلال في الدوري السعودي (فيديو)

بمشاركة طارق حامد.. ضمك يدخل النصف الأول من جدول الدوري السعودي (فيديو)

النصر السعودي يعلن عودة بروزوفيتش

فيديو قد يعجبك:

الإحصائيات

جميع الإحصائيات
  • المباريات
    147
  • 0
  • الهداف
    0

  • صانع الأهداف
    0

إعلان

أخبار تهمك

التعليقات

تطبيق يلا كورة

تابع الأحــداث الرياضيــة و حــمــل التطبـيق الآن